اخبار عاجلةتقارير

جامعة الحسن التاني تعيش أزمة على مستوى التسيير

بعد الأزمة التي اندلعت في جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء بفعل إقدام رئاسة الجامعة على استثناء مجموعة من الأعضاء المنتخبين بمجلس الجامعة من المشاركة الحضورية في اجتماع يوم الخميس 25 يونيو 2020، عقد الأعضاء الموقعون أسفله في اليوم نفسه اجتماعا تقييميا لهذا الحدث الذي يعتبر سابقة سلبية في تدبير شؤون الجامعة، أصدروا إثره بلاغا إخباريا للرأي العام الجامعي، تلاه طعن لدى الوزارة الوصية في الاجتماع المذكور شكلا ومضمونا.          بعد الأزمة التي اندلعت في جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء بفعل إقدام رئاسة الجامعة على استثناء مجموعة من الأعضاء المنتخبين بمجلس الجامعة من المشاركة الحضورية في اجتماع يوم الخميس 25 يونيو 2020، عقد الأعضاء الموقعون أسفله في اليوم نفسه اجتماعا تقييميا لهذا الحدث الذي يعتبر سابقة سلبية في تدبير شؤون الجامعة، أصدروا إثره بلاغا إخباريا للرأي العام الجامعي، تلاه طعن لدى الوزارة الوصية في الاجتماع المذكور شكلا ومضمونا.         وإصرارا منهم على رد الاعتبار لمكانة الأستاذ الجامعي والاحترام الواجب له على الجميع، بدءا بالقائمين على شؤون الجامعة، وصونا لكرامة كل مَن يضطلع بمهمة تمثيلية داخل مجلس الجامعة، عقد الأعضاء السالف ذكرهم اجتماعا عن بعد يوم الإثنين 14 شتنبر 2020 للوقوف على التطورات الأخيرة للأزمة، والاتفاق حول الخطوات المقبلة الواجب اتخاذها من أجل أن يسترجع مجلس جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء “جميع السلطات والصلاحيات اللازمة لإدارة الجامعة ” كما يخولها له القانون 01.00 طبقا للمواد 11-12-14.       وبعد مداولة عميقة ومسؤولة أجمع الحاضرون على الآتي:1. اعتبارا لتمادي رئيسة الجامعة في الاستفراد بالقرار وتهميش مجلس الجامعة بصفته أعلى هيئة تقريرية في الجامعة، ناهيك عن مجالس المؤسسات أو الفرق البيداغوجية المتنوعة، بدعوى تطبيق توصيات/قرارات “ندوة الرؤساء” والتي تبقى “هيئة استشارية” غير منصوص عليها قانونا.2. وحيث إنه لم تصدر أي مبادرة جدية ومسؤولة من طرف رئيسة الجامعة لحل هذه الأزمة المفتعلة، كما لم يأت أي جواب من الوزارة الوصية باعتبارها المؤتمنة على تطبيق القانون، فقد قرروا رفع دعوى أمام القضاء الإداري ببطلان اجتماع مجلس الجامعة ليوم 25 يونيو 2020 وكل مخرجاته لاسيما قضية الشراكة مع جامعة” خاصة” من دولة قطر ضدا على المادة السابعة من القانون 01.00.وفي الختام يعبر الاعضاء الموقعون والمتشبثون بتطبيق القانون المنظم لمجالس الجامعات عن امتنانهم للنقابة الوطنية للتعليم العالي في شخص المكتب الوطني والمكتب الجهوي للمحمدية لمساندتهما لمطالبهم المشروعة من خلال بلاغاتهما الصادرة على التوالي يومي 28 يوليوز و26 غشت 2020.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق