اخبار عاجلةتقارير

بلاغ الاتحاد العام الوطني لدكاترة الوظيفة العمومية إلى الرأي العام.

أصدر المكتب الوطني للاتحاد العام الوطني لدكاترة الوظيفة العمومية بلاغا إلى الرأي العام الوطني حول لقاء فريق العدالة و التنمية بمقر البرلمان يوم الإثنين 15 يوليوز 2019 من أجل تسوية وضعية الدكاترة الموظفين المغاربة.

فبعد كلمة الترحاب من طرف عضو الفريق النيابي الأستاذ إدريس المسكيني في حق أعضاء المكتب، تناول الكلمة السيد الدكتور إحسان المسكيني رئيس الاتحاد العام الوطني لدكاترة الوظيفة العمومية بتقديم نبذة تاريخيه حول الملف .

ثم انتقل مباشرة إلى تشخيص الوضعية و المشاكل الناتجة  عن اقصاء هذه الفئة ،و الخسارة التي تتكبدها الدولة بعدم الاعتماد علىهم  في إنجاز الخبرات و الدراسات ، رغم الأبحاث التي ينجزونها بمعدل 2500 بحث علمي سنويا، مضيفا أن معدل أعمارهم ما بين 45/35 سنة مما يعطي الفرصة للإستفادة من هذه الفئة لمدة طويلة دون تكاليف.

و النتيجة حسب البلاغ هو التأكيد خلال اللقاء على أن الحل العادل لهذه الوضعية هو تغيير إطارهم إلى أستاذ باحث عبر تحويل مناصبهم إلى التعليم العالي خصوصا .كما جاء في البلاغ  عن النقص والخصاص المهول الذي تعرفه الجامعات المغربية و المعاهد العليا و مراكز لتكوين الأساتذة او البقاء داخل القطاع من أجل تجويد الإدارة المغربية وتكوين الأطر.

و ختم البلاغ بتثمين المبادرة الجادة لفريق العدالة و التنمية من أجل الترافع على هذه الشريحة من موظفي الدولة المغربية بمطالبة الحكومة بتسريع وتيرة تسوية وضعيتهم،لأن المماطلة و التشويف يضيع على المغرب الاستفادة من أبنائه، داعيا الجميع إلى المزيد من التعبئة و النضال على جميع الواجهات، لأنه ما ضاع حق وراءه طالب.

سعيد مسفاوي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: خاصية النسخ غير متاحة !!
إغلاق